عيادة العظام

اسباب وأعراض مرض الروماتويد وطرق العلاج

مرض الروماتويد، من أمراض العظام والتي تعد أحد أنواع أمراض التهاب الروماتيزم المزمن، والتي تنتشر بشكل كبير في مفاصل الجسم، ثم تتوجه إلى إصابة أوعيى القلب والرئتين والكلي وأجهزة الجسم، في حالة عدم التعامل الصحيح معها منذ بداية حدوثها، حيث تسبب الالتهابات في حدوث تشوهات كبيرة في شكل المفاصل مع تضخمها بشكل مفاجئ وغريب للغاية، مع حدوث صعوبة بالغة في القدرة على تحريك الأصابع والتي تكون مصحوبة بآلام شديدة للمريض وخصوصاً في فترة الصباح.

وقد تطور مرض الروماتويد بشكل كبير في الفترة الأخيرة، حيث أصبحت الإلتهابات تنتقل إلى أربطة العضلات في الجسم والتي يصيبها تآكل بسبب المرض مع تدمير السطح الخارجي للمفصل بشكل كامل، مما يفقد المريض قدرته على الحركة أو القيام بالوظائف المختلفة، حيث ممكن أن يسبب المرض ظهور أمراض آخرى مثل الأنيميا، فقر الدم، نقص الحديد في الجسم، ارتفاع ضغط الدم، اعتلال في الأعصاب الطرفية، انعدام الإحساس في الأعصاب الطرفية، التهابات مزمنة في العين مع جفافها.

 أعراض مرض الروماتويد :

توجد الكثير من الأعراض التي تنبه المصابين بحدوث مرض الروماتويد والتي تدعو إلى ضرورة التدخل المبكر من أجل عدم تفاقم المرض بشكل كبير في الجسم، والتي تكون كالتالي:

  • الشعور المستمر بالإعياء والتعب.
  • الشعور بألم في مفاصل الجسم بالكامل.
  • الإصابة بتورم في مفاصل الجسم.
  • ظهور احمرار في جلد المريض.
  • عدم القدرة على الحركة وفقدان قوة المفاصل.
  • الشعور بالتهابات في مفاصل الجسم وآلام قوية.
  • الشعور بالعرج أثناء الحركة.
  • ظهور تشوهات في أماكن الإصابة بالمرض.
  • الإصابة بأمراض فقر الدم.
  • ارتفاع درجة حرارة جسم المريض.
  • الحمي.
  • إصابة العين بالمرض وقد يحدث ظهور التهابات.
  • تأثر الرئتين بالمرض.
  • ازدياد الإصابة بأمراض القلب.
  • زيادة نسبة الغدد اللعابية.

أسباب مرض الرّوماتيزم :

الروماتيزم يحدث في جسم الإنسان من خلال العمل على ضرب جهاز المناعة للأنسجة المحيطة بالمفاصل، ولم يحدد العلماء حتى وقتنا الحالي سبب حدوث هذا الخلل المناعي، ولكن يوجد عدد من الاحتمالات التي تسبب المرض وهي:

  • العمر: مرض الروماتويد يحدث في كافة الأعمار، ولكن يكون المرض أكثر قوة في الفترة العمرية ما بين 40 إلى 60 عام.
  • التاريخ الوراثي: في حالة وجود شخص مصاب بالمرض يزيد احتمالية إصابة أقربائه بنفس المرض.
  • التدخين من أهم الأسباب.
  • السمنة أيضاً من أهم الأسباب.
  • التعرض بشكل مستمر للبرودة والرطوبة.
  • إصابة الجسم بعدوى فيروسية أو عدوى بكتيرية.

علاج الرّوماتيزم:

الروماتيزم مثله مثل عدد كبير من الأمراض التي لم يتم الكشف عن علاج لها حتى وقتنا الحالي، كما إن المرض غامض بشكل كبير، حيث إنه لا يوجد علاج نهائي للمرض بكافة أنواعه، ولكن يعمل الأطباء على تخفيف أعراض المرض في الجسم والعمل على الحد من تطور المرض من خلال استخدام الأدوية المسكنة للآلم أوا لكورتيزون، كما يدعو الأطباء إلى تعليم المرضي اتباع أساليب جديدة في الحياة اليومية، مع العمل على تقليل الجهد.

كما يركز الأطباء أيضاً على تركيز العلاج من خلال الراحة التامة في الفراض وذلك في فترة المرض النشطة، كما يبقي المرضي في الفراش، حتى تخف الالتهابات في المفاصل والقلب، ومن ثم يبدأ المريض في التحرك بشكل تدريجي، ويلجأ الأطباء إلى الأدوية والتي تكون عبارة البنسلين أو المضادات الحيوية أو الأسبرين أو الكورتيزون أو مُضادّات الروماتيزم المُعدّلة لسَيْر المرض.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق